أفضل الدول لدراسة الذكاء الاصطناعي لعام 2024

أفضل الدول لدراسة الذكاء الاصطناعي، في عالم يتسارع فيه التقدم التكنولوجي أصبح الذكاء الاصطناعي مجالًا حيويًا يشهد نموًا مذهلاً منذ عام 1955.

ومن أجل تحقيق التطور والتقدم في هذا المجال، يلجأ العديد من الطلاب والباحثين إلى دراسته في الدول التي توفر بيئة مثالية للتعلم وتطوير مهاراتهم.

فاليوم تبحث الشركات بشكل متزايد عن خبراء الذكاء الاصطناعي أكثر مهارة للتعامل مع التطبيقات المختلفة وإدارتها، وتحظى بعض الدول بسمعة عالمية في مجال الذكاء الاصطناعي وتقدم فرصًا ممتازة للطلاب والباحثين.

لذلك يعتبر اختيار الدولة المناسبة للدراسة يلعب دورًا حاسمًا في تحقيق طموحاتك ونجاحك، في هذا المقال نستعرض لك أفضل البلدان لدراسة الذكاء الاصطناعي.

أفضل الدول لدراسة الذكاء الاصطناعي


يهتم هذا المجال باحتياجات السوق واتجاهاته ويعمل جميع الخبراء على مدار الساعة لتحسينه، وهذا هو السبب الذي يجعل وظائفه مطلوبة.

هناك العديد من البلدان التي تتميز ببرامجها الأكاديمية وفرص البحث والابتكار. فيما يلي بعض من أفضل البلدان التي يجب مراعاتها:

  • الولايات المتحدة الأمريكية.

  • المملكة المتحدة.

  • الصين.

  • اليابان.

  • كندا.

1. الولايات المتحدة

لا يمكن إنكار أن أفضل دولة حالياً في مجال الذكاء الاصطناعي الولايات المتحدة التي تجذب المواهب من مختلف أنحاء العالم بسبب ثقافتها التكنولوجية الراسخة، حيث تستثمر الشركات الكبرى بكثافة أمثال Microsoft و Amazon و Google و Intel و Facebook وغيرها نحو 650 مليون دولار في توظيف المواهب.

كما أنها تقدم 110 آلاف دولار سنوياً للمهندسين والخبراء في الذكاء الاصطناعي حيث تلعب دوراً رئيسياً في الصناعات التحويلية، وتركز فيها بشكل كبير على تمويل الروبوتات للأبحاث والتطبيقات المبتكرة بدعم كامل من وكالات مختلفة في نظامها الفيدرالي.

إلى جانب أنها تمتلك جميع الموارد اللازمة للسيطرة على مجال الروبوتات، وأكثر من ذلك مع الابتكارات السريعة كل يوم تظهر تقنية جديدة تؤدي إلى زيادة الطلب على الموظفين ولهذا السبب فإن الولايات المتحدة هي الخيار الأول للطلبة والباحثين.

2. المملكة المتحدة

لطالما تعتبر المملكة المتحدة في طليعة الابتكار والإبداع تحتل جامعاتها المراتب العليا في العالم ويعود ذلك للبحوث المزدهرة والبرامج المتنوعة في الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي، كما أن مؤسساتها التعليمية مجهزة بأحدث التقنيات.

لقد تم الكشف عن أن المملكة المتحدة هي الدولة التي تتفوق على دول مثل أستراليا وكندا وحتى الولايات المتحدة عندما يتعلق الأمر بأفضل الدول لدراسة الذكاء الاصطناعي.

حتى أن الشركات في المملكة المتحدة على استعداد لتقديم 60 ألف جنيه إسترليني كمتوسط راتب لأي باحث بينما شركات التوظيف الكبرى تقدم حوالي 105.500 جنيه إسترليني سنوياً.

لهذا السبب يعتبر سوق العمل في المملكة المتحدة تنافسي للغاية وأحد الأماكن المفضلة للمتخصصين في الذكاء الاصطناعي لأن تدريسها يهدف إلى تشجيع الأفكار الجديدة من خلال توفير فرص للتعاون وبرامج البكالوريوس والماجستير.

ويمكن للمملكة المتحدة أن توفر لك الكثير من مجالات البحث للتخصص فيها مثل: جامعة كنت وجامعة ليفربول هوب التي لديها درجات وبرامج.

3. أفضل الدول لدراسة الذكاء الاصطناعي - الصين


تعرف الصين بامتلاك أحدث الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر والأدوات والأجهزة الإلكترونية الأخرى فهي تهدف دائماً للسيطرة في مختلف المجالات على نطاق عالمي، لذلك أولى البلد اهتماماً وثيقاً بتطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي وأن يكون من السابقين في هذا المجال.

تعتبر الصين واحدة من الدول الرائدة في مجال صناعة الروبوتات فقد طورت نحو 150.000 روبوت صناعي مقارنة مع الدول الأخرى.

ونشرت العديد من المنشورات البحثية عن التعلم العميق مما أدى إلى توسع اقتصادها بشكل كبير واتجاه الشركات مثل: Baidu و Alibaba و Tencent و ByteDance إلى الذكاء الاصطناعي نظرا لأنه محرك مهم لتنمية البلد.

وبصرف النظر عن وجود قطاع سريع النمو فإن التعليم العالي في الصين معترف به عالميا، لذلك قامو بتوليد الأبحاث والدراسات حول تطوير الذكاء الاصطناعي وكيف يؤثر علينا.

بالنسبة لك كطالب أنصحك بالدراسة في الصين ستكون لديك بداية جيدة، لأن أفضل الجامعات الصينية توفر تعليم عالي الجودة وتشجع دائماً على الاستثمار في المعاهد التعليمية والجامعات الخاصة بهذا المجال.

تقدم الدولة عددًا متزايدًا من الجامعات والمؤسسات البحثية المخصصة لدراسات الذكاء الاصطناعي مثل: جامعة تسينغهوا وجامعة بكين.

4. اليابان

اليابان واحدة من أفضل الدول لدراسة الذكاء الاصطناعي كونها رائدة في مجال الروبوتات وهي تحتل المرتبة الأولى عالمياً من أكبر مصدري الروبوتات الصناعية ولديهم مئات الشركات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي لذلك فهي تحاول قدر الإمكان الاستفادة بشكل أكبر من هذه التكنولوجيا المتطورة.
       
فإذا كنت ستدرس في دولة اليابان فستتاح لك فرص مختلفة للتعلم والتوظيف نظراً لأن هذا البلد يقدر التعليم تقديراً عاليا ً فقد قاموا ببناء برامجهم بنظام تعليمي ممتاز، كما أن الجامعات اليابانية الشهيرة تحظى بتقدير كبير لأدائها في البحث والتدريس.

ومن أفضل الجامعات اليابانية التي تدرس الذكاء الاصطناعي هي جامعة طوكيو للتكنولوجيا.

5. كندا

كندا معترف بها عالميا كدولة مبتكرة في مجال الذكاء الاصطناعي وذلك بفضل التمويل الكبير للروبوتات تلعب الحكومة الكندية دوراً مهماً في البحث والتطوير بهدف دفع البلاد إلى الأمام.

كما أنها تعتبر كوجهة أولى لدراسة الذكاء الاصطناعي حيث تشتهر بجامعاتها ومراكزها البحثية ذات المستوى العالمي مثل: جامعة تورنتو ومعهد ألبرتا للذكاء الآلي.

تقدم أيضاً سياسات هجرة مواتية للطلاب الدوليين مما يجعلها خياراً جذاباً لأولئك الذين يبحثون عن تعليم جيد في الذكاء الاصطناعي.

قد يُعجبك أيضاً: 

ترتيب الدول في الذكاء الاصطناعي


  • الولايات المتحدة الأمريكية.

  • الصين.

  • المملكة المتحدة.

  • كندا.

  • روسيا.

  • ألمانيا.

  • النرويج.

  • السويد.

  • فرنسا.

  • الهند.

خلاصة

في النهاية يعتبر اختيار أفضل الدول لدراسة الذكاء الاصطناعي قد يختلف بناء على التفضيلات الفردية والاهتمامات البحثية المحددة والأهداف المهنية.

ينصح بإجراء بحث شامل في البرامج الأكاديمية لكل بلد وخبرة أعضاء هيئة التدريس لاتخاذ قرار مستنير.

المصادر:

bscholarly

globalscholarships